الأعشاب الآسيوية الطبية في صورتها الحضارية

الأعشاب الآسيوية الطبية في صورتها الحضارية

كلمة من الدكتور حسن يوسف ندا - أستشاري العلاج بالأعشاب الطبية والطب العام

يقول الرسول الكريم صلي الله عليه وسلم " لكل داء دواء ، فإذا أصيب دواء الداء برئ بإذن الله تعالي "ويقول الإمام الشافعي رحمه الله تعالي .. " إنما العلم علمان ، علم الدين
وعلم الدنيا ، فالعلم الذي للدين هو الفقه ، والعلم للذي للدنيا هو الطب "وفي رواية ثانية عنه ، قال : " لا أعلم بعد الحلال والحرام أنبل من الطب إلا أن أهل الكتاب قد غلبوناعليه " وفي رواية ثالثة عنه ، إنه كان يتلهف علي ما ضيع المسلمون من الطب ويقول " ضيعوا العلم ووكلوا إلي اليهود والنصاري"
وفي حديث " إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولدٍ صالح يدعو له ".. حديث شريف. أما العلم فهو نذر أوفي به لكل العالمين ، وأسأل الله أن ينفعنا وأياكم بما جاء فيه ، وكلي رجاء منكم بالدعاء لنا لعل الله أن يهون علينا مصائب الدنيا ويكفينا وأياكم مالا نحب أو نري ، وأسأل الله لنا ولكم الثبات والأجر. فأما الزبد فيذهب جفاء ، وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض
و إن الجهاد يطول فلا تتعجل الثمر.. فكلما عظمت الأهداف طال الطريق.. فلا تبرح الباب .. وأطلالسجود.. و أدم البكاء.. فإنكلا تطلب نيشاناً أو جائزة و إنما تطلب وجه صاحب العرش العظيم . . تطلب رب السماوات ..تطلب العزيز الذي لايرام ..و ذلك مطلب لايبلغه طالب إلا بعد أنيبتلى و يمتحن و يتحقق إخلاصه .. ويشهد الملائكة منزلته يرى الملأ الأعلى بينته ( د. مصطفي محمود ) ... ويقول ( أبن سينا ) الوهم نصف الداء ، و الاطمئنان نصف الدواء ، والصبر أول خطوات الشفاء.

drhassannada@yahoo.com


drhassan55@hotmail.com


أو علي التليفونات التالية في
ماليزيا


0060122677153


أو الرقم


0060122677322


وعلي نفس تلك الأرقام توجد برامج التوصل ، مثل : الوتس أب .. أو الفيبر .. أو الشات أون ، وي شات ، وغيرها من طرق التواصل المجاني


علي التليفونات أرقام :


0060122677153


0060122677322


تويتر obamadays@ Twitter

الدكتور حسن يوسف ندا
أستشارى في الطب العام ، وأخصائي العلاج
بالطب البديل والأعشاب الطبية

موجودون حاليا بماليزيا – مدينة سرمبان - طوال الوقت

الاثنين، 11 يوليو، 2011

منتج كبسولات اللؤلؤة .. لتفتيح البشرة ، وتبييض الجلد ، وإزالة البقع الداكنة ، والكلف والنمش


كبسولات اللؤلؤة لتفتيح البشرة ، وتبييض الجلد ، وإزالة البقع الداكنة


هذا المنتج الطبيعي المكون من الأعشاب الهامة الثمينة ، قد أستحدث خصيصا من أجل كل أمرأة وفتاة  تنوي أو تود أن تهتم بجلدها عامة في مجمله ، وتود أن تكون بشرتها مبيضة ومفتحة اللون بصورة طبيعية دون اللجوء إلي أستخدام تلك المستحضرات السامة التي تدخل في تركيب بعض المنتجات التي توجد في كل مكان ، وتباع وتشتري ، ويكون لها أثار ضارة وسامة ، ومدمرة علي الجلد عامة.


مكونات المنتج طبيعية 100 في المائة. وتتكون كبسولات اللؤلؤة من العناصر التالية.
حبات اللؤلؤ البحري ذات نوعية ومواصفات خاصة من بحر اليابان ، وخلاصة الصبار ، وفطر الجانودرما المصقول ، وزيت عشبة الكانج زو ، وبذور العنب ، والجنسنج السيبري ، وعناصر أخري هامة من مضادات الأكسدة ، والأحماض الأمينية الأساسية ، ومغذيات البشرة الطبيعية.
وقد تم تطبيق تكنولوجيا يابانية حديثة في تركيز تلك المواد لكي توضع كلها في كبسولات ، يتم أستخدامها عبر الفم. 
وهكذا يكون منتج اللؤلؤة هو منتج طبيعي جدا ، ولا يحتوي علي أي سموم أو أضافات ضارة بالبشرة ، ولا عجب ، فأن هذا المنتج هو رقم واحد وبجدارة في تبييض البشرة في كل من اليابان ، وكوريا ، والصين ، وغيرها من بلاد شرق آسيا ، ودون أي محاذير أو خوف من تناوله.  


منتج اللؤلؤة ، يعمل أيضا علي تأخير الشيخوخة ، والحد من تجاعيد الجلد مع التقدم في السن ،  وإزالة البقع الجلدية في مناطق الجلد المختلفة ، مثل الكلف ، والنمش ، والبقع البنية ، كما أنه مقاوم للأكسدة ، ويمنع جفاف الجلد ، ومضاد لحب الشباب بأنوعه ، سواء كان دهانا علي الجلد المصاب ، أو بلعا كا كبسولات ، وفي الأجمال فهو يجمل البشرة ، ويجعلها ناضرة ، مشرقة ، ومصاحبة بأبتسامة ملؤها الرضا عن النفس والمظهر.

  
وفوق كل ذلك فإن منتج اللؤلؤة ، يعالج الأمساك المزمن ، والسمنة الزائدة – خصوصا في منطقة الخصر – ويمنع التلبك المعوي ، ويحد من فقدان الشهية ، ويساعد السيدات اللائي يعانين من متلازمة أنقطاع الطمث أو ( سن اليأس ) ويمنع حدوث فقدان الشعر عند البنات أو السيدات ، ويمنع الأكتئاب ، ويعالج أضطرابات الكبد ، ويعتبر المنتج ممتاز للغاية في علاج التهابات الحوض والمهبل متعددة المنشأ ، ويحد من التعرق الزائد لدي بعض الأناث ، ويعالج مشكلة البرود الجنسي عند بعض الأناث.
كما أن المنتج مفيد جدا في حالات صغر الثدي لدي البعض من الآناث ، فيكبر الأثداء ، ويمنع حدوث سرطان الثدي ، ويعالج حالات الأرق أو قلة النوم ، وأيضا يمنع الأكتئاب ، والسمنة.
ويحث مقاومة الجسم ضد الأمراض المختلفة ، ويحد من الشيخوخة المبكرة ، ويحد من الرائحة الكريهة المنبعثة أحيانا من الفم ، ويعالج مشكلة آلام الرحم أثناء الجماع.


الجرعة المسموح بها:
توجد كبسولات اللؤلوة ، علي صورة كبسولات زيتية ، ذات قوة 500 مليجرام
والعلبة بها 60 كبسولة في عبوة محكمة الغلق.
يتم تناول كبسولة واحدة مرتين في اليوم ، مرة صباحا ، وأخري مساء ، قبل تناول الطعام.
ننصح بأستمرار تناول كبسولات اللؤلؤة لفترة كافية من الزمن ، حتي تتحسن جميع الأعراض التي من أجلها تم الأستخدام ، وخصوصا تبييض الجلد والبشرة في الأماكن الحساسة لدي الأناث.

موانع الأستعمال:
لا يتم تناول المنتج من قبل المرضي الذين يعانون من أمراض خطيرة ، أو مزمنة.
وأيضا ممنوع تناول المنتج لكل من الحوامل والمرضعات.
أو أن يكون هناك حساسية من تناول هذا المنتج عند البعض من الأفراد.

التخزين: 
يرجى تخزين المنتج في مكان بارد وجاف ، وأن تبقي بعيدا عن متناول الأطفال

السعر:
العلبة بها 60 كبسولة ، وقوة كل كبسولة 500 مليجرام ، والعبوة محكمة الغلق ، وسعر العلبة من المنتج هو 50 رنجت ماليزي ، أو مايعادل 17 دولار أمريكي.